هي جراحة تجميل البطن وينصح بها بعد الفقدان الكبير للوزن وبعد الحمل الأول أو المتكرر وتبعا لانتفاخ البطن وترهله وانخفاضه. يهدف هذا التدخل إلى التخلص من الجلد الزائد وفائض الدهون وإعادة شد جدار البطن.

وتتخذ هذه العملية ثلاث خطوات :

  1. شفط للرواسب الدهنية الزائدة على الأجنحة وكامل البطن
  2. إزالة الجلد الزائد
  3. إعادة شد الجلد والعضلات

عملية شفط الدهون

إذا كان المريض شابا مع ثبات للجلد وعدم وجود تغيرات على الجلد وعلى لون البشرة فيمكن لعملية شد بسيطة أن تكون كافية للحصول على بطن مسطحة. وتتميز دهون البطن بعدم القدرة على التكاثر من جديد شرط الالتزام بنظام غذائي صحي ومتوازن.

العملية الصغيرة لشد البطن

عندما يظهر التشخيص كتلة دهنية أو فائضا من الجلد في المنطقة السفلية للبطن (أسفل الصرة) فيتمثل العلاج في :

  • شفط الدهون وذلك لإزالة الدهون الزائدة على كامل البطن
  • فك الجلد الزائد الموجود في الجزء السفلي للبطن بطريقة معتدلة: انطلاقا من طية العانة إلى حدود الصرة لإعادة شد الجلد والعضلات.
  • إزالة فائض الجلد الزائد حيث يتم إعادة ثني الجلد السليم نحو الأسفل وخياطة الشق أو الجرح.

لا يتم خلال هذه العملية تغيير موضع الصرة وبالتالي لا توجد ندبة على مستوى هذا العضو. وبخصوص الشق المكون للندبة فيتم إخفائه بالمنطقة الداخلية على مستوى الطية العانية (الخاصة بالعانة) . تتطلب هذه العملية وقتا أقصر من عملية شد البطن.

عملية شد البطن

يتم اللجوء إليها عند تشخيص أضرار على مستوى الجلد: فائض كبير من الدهون / انتفاخ كبير للجلد / استرخاء للعضلات ووجود علامات تمدد الجلد).
يتم في هذه الحالة الجمع بين عدة تدخلات جراحية وتجرى عملية شد البطن على مراحل :

  • شفط لكل منطقة البطن ومنطقة المعدة والجانبين
  • إزالة الأنسجة الجلدية والدهنية إلى حدود المعدة
  • إعادة شد عضلات البطن لإحكام العضلات الممتدة
  • إزالة فائض الجلد الواقع بين العانة والصرة
  • إعادة الصرة إلى وضعها السليم بعد تشكيلها من جديد
  • تقع الندبة على مستوى العانة ويعتمد طولها على مدى انتفاخ الجلد ويمكن أن تمتد إلى الجانبين. كما توجد ندبة أخرى غير ظاهرة للعيان حول الصرة.

قبل التدخل الجراحي

  • لابد من إعداد اختبار شامل للدم
  • برمجة إجازة بثلاثة أسابيع
  • الخضوع لعلاج الحديد وتسكين الآلام العضلية
  • يمكن علاج تسكين الآلام العضلية من التخفيف من الكدمات
  • تجنب تناول الأسبرين ومشتقاته 10 أيام قبل العملية

يوم العملية

  • يجب أن يكون المريض صائما
  • تتم العملية تحت التخدير العام
  • تتطلب العملية إقامة بيومين بالمصحة ويستغرق إجرائها ما بين الساعة والنصف والثلاث ساعات وذلك حسب نوعية الجراحة.

بعد العلمية

    • يغادر المريض قاعة العمليات بغمد ضاغط وجب ارتدائه ليلا نهارا لمدة تتراوح بين الثلاثة والأربعة أسابيع مما يساهم في سحب الجلد بنجاعة وإعادته إلى وضعه الطبيعي.
    • يتم تصريف الدهون لمدة 48 ساعة
    • من المتوقع الإحساس بالألم وخاصة في حالة إصلاح أو شد العضلات ويمكن نتناول بعض المسكنات تصل حد المورفين للتقليل من حدتها.
    • يتم وصف مسكنات ومضادات حيوية وحقن التخدير لعدة أيام
    • قد تصبح المناطق المعالجة منتفخة وزرقاء
    • يمكن أن يكون الجسم في وضع انحناء خلال الأسبوع الأول
    • يمكن الاستحمام بداية من اليوم الثالث للعملية
    • لابد من التذكير بضرورة تخصيص الوقت الكافي للشفاء. ويتراوح ذلك بين الأسبوع والثلاثة أسابيع.
    • يحبذ اللجوء إلى حصص التصريف اللمفاوي للتخلص من الكدمات واستعادة الجسم لكامل عافيته.

النتيجة

      • لا يتم ملاحظة النتيجة النهائية إلا بداية من الشهر الثالث. ويستعيد القوام مظهره الجذاب خلال الأشهر الستة الموالية
      • يمكن استئناف التمارين الرياضية في غضون شهرين
      • يتطلب شفاء الندوب قرابة السنة ثم تأخذ في التلاشي تدريجيا لتصبح مع مرور الوقت غير مرئية

شهدت عمليات شد البطن خلال السنوات الأخيرة تحسينات كبيرة ومعتبرة : ( تخدير أخف / استعادة العافية في مدة أقل / ندوب غير مرئية)..

الإقامة

لا بد من برمجة إقامة بسبعة أيام وست ليال في إطار عملية شد البطن وذلك لضمان أفضل ظروف الراحة والسلامة.

الأسعار

      • عملية شفط بسيطة للبطن والأجنحة: 1800 أورو
      • عملية شفط صغيرة: 2000 أورو
      • عملية شد البطن: 2600 أورو
      • عملية كاملة لشفط الدهون وشد البطن: 3000 أورو

تتضمن هذه الأسعار كل التكاليف باستثناء تذكرة الطائرة والفحوصات السابقة للعملية.