الشعر

يتعرض الشعر يوميا إلى عدة عوامل سلبية مردها :

  • المسار الطبيعي للشيخوخة
  • الحميات الغذائية
  • الرضاعة الطبيعية
  • الاجهاد
  • التلوث البيئي
  • وغير ذلك…

لكن هذه العوامل لا تعد الأسوأ بما أننا وبدورنا نعرض شعرنا يوميا إلى التلف. فاستعمال صبغات الشعر والفتائل والكيراتين وتلوين الخصل والبوتوكس بطريقة سيئة ولمدة طويلة يؤثر سلبا على نمو الشعر وجودته.

هل تعلمن سيداتي عما أتحدث ؟

شعرنا يصرخ يوميا ويطلب المساعدة

لقد تفاقمت هذه الظاهرة خلال السنوات الأخيرة

أخبرني أصدقائي الأطباء أنهم يستقبلون يوميا بعياداتهم نساء يائسات باحثات عن حلول لشعرهن التالف والجاف والمتكسر… وكالعديد منكن فقد تعرض شعري إلى عدة مخاطر واعتداءات.

ما الحل إذن ؟

توجد اليوم طريقة لإحياء الشعر ومنحه نفسا جديدا ليكون أكثر جاذبية وحيوية. بالإضافة إلى ذلك لابد من التحلي بالصبر والمثابرة للحصول على هكذا شعر. يستغرق ذلك وقتا ويتطلب مالا. فاستعادة الحالة الطبيعية والأصلية للشعر تستغرق غالبا ما بين سنة وثلاث سنوات.
أسمحوا لي بعرض تجربتي:
لابد من الجمع بين عدة علاجات في نفس الوقت وخلال نفس العيادة.
يمكن أن يتم العلاج عند طبيب الأمراض الجلدية أو لدى طبيب التجميل. يمكنكن الاتصال متى شئتن لأدلكن على الطبيب الأقرب إليكم.
ينطوي هذا العلاج على الجمع بين :

1- حقن ثاني أكسيد الكربون

يتمثل ذلك في حقن ثاني أكسيد الكربون داخل فروة الشعر مما يؤدي إلى توسعة الأدوية وتنشيط الدورة الدموية ووصول الأكسجين داخل فروة الرأس. وتبعا لذلك يتم تغذية الشعر بشكل أفضل.
وتساعد حقن ثاني أكسيد الكربون في تأثير العلاج التالي:

2- حقن خليط من الفيتامينات

لقد قمت شخصيا بتجربة البيوتين أو الفيتامين7 والبيبونتان. وهناك العديد من العلاجات الأخرى التي يمكن أن يصفها الطبيب الخاص بك وذلك وفقا لحاجياتك. لقد حصلت على جرعتين لكل واحدة منهما خلال جلسة واحدة لتغطية كامل سطح فروة الرأس.
تعمل تقنية العلاج الضوئي التي يتم التعرض إليها بطريقتين :

  • حيث تسمح بتغلغل المكونات النشطة التي تم حقنها وبالتالي استكمال عملية الشد بالحقن تحت الجلد على الوجه الأكمل
  • ويؤدي الضوء الأصفر الذي ينبعث منها إلى إبطاء عملية فقدان الشعر ودفع نموه وتكثيفه. وتحفز هذه التقنية نشاط بصيلات الشعر من خلال تعزيز الأيض.

يمكنكم القيام بهذه العلاجات كل أسبوعين لمدة تتراوح بين الـ03 و06 أشهر لتصل أحيانا إلى سنة.

3- العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية

يوفر العلاج بالبلازما الخاص بالمريض فوائد كبيرة يوضحها الفيديو الخاص بهذا العلاج.
ينصح بإجراء هذا العلاج مرة في السنة على الأقل و إن كان الشعر في حالة جيدة
خلال فترة العلاج، من الضروري الجمع بين تناول الفيتامينات الفموية. بادروا بطلب النصيحة حول أفضل الخيارات من قبل الصيدلي أو الطبيب.

من جهتي اسمحوا لي بتقديم المشورة :

  • إذا تطلب الأمر القيام بتلوين الشعر أو كيراتين أو الصبغ أو غير ذلك فمن المهم حماية الشعر وتغليفه من خلال إضافة التحضير اللازم الذي سيتم تطبيقه مثل فيتامين ب3 للكيراتين البرازيلي والاولابلاكس.
  • ويتمتع العلاجان بميزتي ربط الخصلات المكسورة في الشعر أثناء وبعد التدخل الكيميائي.
  • إذا كان شعرك جافا بادري بوضع قناع طبيعي من ساعة إلى ساعتين أو بتغطيته لليلة واحدة.
  • أوصيكن بكوكتيل زِبدة الكاريتي وزيت جوز الهند وزيت الأركان وجال الصبار.
  • بادروا باختيار شامبو بمستوى حامض قلوي معتدل أو كريم الشامبو، مع الاكتفاء بغسلة واحدة أو اثنتان على الأكثر في الأسبوع.
  • لا تضعي الشامبو على الشعر مباشرة بل ضعي جرعة في راحة اليد واستخدميها بأطراف الأصابع. تجنبي الاحتكاك ولا تفركي لمدة طيلة بل ممري أصابعك فقط على راسك.
  • لا تتردي في غسله بالماء البارد لإغلاق القشور ومنحها المزيد من اللمعان.
  • نشفي جيدا لعدة دقائق ثم بادري بالتجفيف على درجة حرارة معتدلة
  • قبل النوم، لا تنسي استعمال مرطب على أطراف الشعر
  • إذا قمتي بتطبيق هذه النصائح، فسوف يستعيد شعرك بسرعة حيويته وإشراقه.